الكونغرس في بيرو يقرر بدء تحقيقات فساد بحق رئيس البلاد

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلن الكونغرس في بيرو، يوم أمس الجمعة، أنه قرر بدء تحقيقات فساد بحق رئيس البلاد، مارتن فيزكارا، قد تنتهي بعزله من منصبه.


وبحسب ما نقلت وسائل إعلام محلية في بيرو، فإن الكونغرس في البلاد هناك، صوت أمس الجمعة، لصالح قرار ينص على بدء تحقيقات بحق الرئيس، بزعم ما وصف هناك "عرقلته مسار العدالة".


وصوت الكونغرس لصالح قرار بدء التحقيقات 65 نائبًا، مقابل رفض 35 آخرين، وفق المصادر ذاتها التي أشارت إلى أن الرئيس متهم بـ"عرقلة العدالة"، و"الكذب" بخصوص اتهامات بالفساد في حقه.


ومن المنتظر أن يعقد الكونغرس جلسة أخرى خلال سبتمبر/أيلول الجاي، يتعين على الرئيس مارتن فيزكارا أن يجيب فيها على 18 تهمة موجهة له.


وفي خطاب متلفز أمس الجمعة، قال الرئيس فيزكارا، إن المعارضة تسعى لعزله من منصبه، مشيرًا إلى أن التسجيلين الصوتيين المنتشرين على وسائل التواصل الاجتماعي بخصوص مزاعم فساد "مجرد مؤامرة".


وأكد الرئيس في خطابه، أنه لن يترك المنصب ويهرب؛ ليعيد إلى الأذهان حال سلفه رئيس البلاد السابق، بيدرو بابلو كوتشينسكي، الذي فتحت تحقيقات فساد بحقه أيضًا، واضطر بعدها لتقديم استقالته في العام 2018.


يذكر أن الاضطراب السياسي في بيرو، التي لا تزال واحدة من البلدان التي لديها أعلى معدل وفيات ناتجة عن الإصابة بفيروس كورونا المستجد، سيؤثرعلى الاقتصاد بشكل كبير

أخبار ذات صلة

0 تعليق