بالصور| بسبب «سالي».. أمريكا بين انقطاع الكهرباء وجحيم الدمار

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تسببت العواصف والأمطار الغزيرة التي صاحبت الإعصار "سالي" إلى ساحل الخليج الأمريكي، في انقطاع الكهرباء عن نصف مليون أمريكي، وفي انهيارات وأضرار جسيمة بعدد من المدن الأمريكية.

 

وتحرك الإعصار سالي في الاتجاه الشمالي الشرقي، الخميس، حيث يُتوقع أن يؤدي لهطول أمطار غزيرة على بعض المناطق بعد يوم من تسببه في إغراق الشوارع وانقطاع الكهرباء عن مئات الآلاف من المنازل والشركات على الساحل الأمريكي على خليج المكسيك.

ووصل سالي إلى اليابسة في ساعة مبكرة من صباح الأربعاء قرب مدينة غالف شورز بولاية ألاباما وكان عاصفة من الفئة الثانية على مقياس سفير سمبسون لشدة الأعاصير المؤلف من خمس درجات.

 

وفي مساء الأربعاء، كان يتحرك شمالا بعدما تراجعت قوته إلى عاصفة مدارية، حسبما قال المركز الوطني للأعاصير، تصاحبه رياح تصل سرعتها إلى 55 كيلومترا في الساعة.

ويُعتقد أن العاصفة أودت بحياة شخص في ألاباما.

وقال اللفتنانت ترينت جونسون من شرطة أورنج بيتش في ألاباما ”هناك جثة جرفتها المياه، ونعتقد أن لها علاقة بالإعصار“.

 

واستمرت العاصفة في ضرب ولايتي فلوريدا وألاباما الأمريكيتين. وتسببت الفيضانات بأضرار جسيمة، بحسب "بي بي سي".

 

وتأثرت بينساكولا في ولاية فلوريدا بشدّة حيث انهار جزء من الجسر الذي يعبر الخليج.

وقال قائد فرق الإطفاء جيني كرانور لقناة "سي إن إن" إن العاصفة حملت معها ما يعادل "أربعة أشهر من المطر في أربع ساعات".

وتركت العاصفة التي تحركت من الساحل باتجاه الشمال، ما يقارب 550 ألف شخصا من سكان المناطق المتضررة، دون كهرباء مساء الأربعاء بحسب تقارير محلية.

 

وأفاد المركز الوطني للأعاصير بأن "الفيضانات الكارثية والمهددة للحياة مستمرة في أجزاء من فلوريدا وجنوب ألاباما".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق