صحيفة ألمانية: زيارة بن زايد وأشكينازي لبرلين «ماكرة»

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

رأت صحيفة تاجيس تسايتونج الألمانية أنَّ زيارة وزيري خارجية الإمارات وإسرائيل للنصب التذكاري لمحرقة الهولوكوست في برلين ماكرة، حيث تستهدف إقحام برلين والعواصم الأوروبية الأخرى عنوة في مباركة التطبيع الإسرائيلي العربي.

 

 والتقى وزيرا الخارجية الإسرائيلي والإماراتي للمرة الأولى، الثلاثاء، في العاصمة الألمانية برلين، ما يشكل خطوة كبيرة على طريق علاقاتهما الجديدة، وخصوصا بزيارتهما نصب المحرقة النازية الذي يحمل رمزية كبيرة .

 

وأوضحت الصحيفة أنَّ تحديد وزيري خارجية الإمارات وإسرائيل للنصب التذكاري لمحرقة الهولوكوست كمكان للقاء في برلين ، لم يكن محض الصدفة، بل كان مخططًا له مسبقًا نظرًا لأهمية هذا الموقع لدى ألمانيا، والذي يعيد ذكريات النظام النازي المستبد.

 

وتعرضت الحكومة الألمانية - ومعها الاتحاد الأوروبي - لانتقادات حادة في اسرائيل وواشنطن، وأيضًا من قبل بعض دول العالم، بسبب دورها السلبي وغير الفعال في التقارب بين الإسرائيليين والعرب الذي روجت له إدارة ترامب بقوة.

 

وبزيارته برلين، رسَّخ وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد، اعتراف حكومته بالدولة اليهودية، وذلك من خلال توقيعه على دفتر زوار النصب التذكاري لمحرقة الهولوكوست، وفقا للصحيفة.

 

الصحيفة الألمانية رأت أنَّ الإمارات وإسرائيل لعبا بورقة الضغط "الهولوكوست"، لأنهما يعرفان جيدًا أنَّ حكومة المستشارة ميركل لن تبارك مسألة التقارب الإسرائيلي العربي إلا بسبب ماضيها النازي، ولذلك تم التخطيط من قبلهما لزيارة متحف الهولوكوست في برلين.

 

واستطردت الصحيفة: "طالما كان الدبلوماسيون الألمان، جنبًا إلى جنب مع زملائهم الأوروبيين، بمثابة متفرجين على ما يحدث بين إسرائيل وجيرانها في الشرق الأوسط، و كانوا يكتفون فقط بالشجب،  لكن خبر التطبيع الإسرائيلي الإماراتي أصابهم بالذهول، وإلى الآن ما زالوا غير مستوعبين لما حققه ترامب في الشرق الأوسط.

 

ولذلك، فإن ضم أجزاء من الضفة الغربية التي أعلنت عنها حكومة نتنياهو لن يستطيع أن يعارضها الأوروبيون في نهاية المطاف، بحسب الصحيفة.

 

واختتمت الصحيفة قائلة إن وزير الخارحية الإماراتي عبد الله بن زايد وضع التقارب بين الإمارات وإسرائيل في سياق الهولوكوست في محاولة منه لإجبار الأوروبيين على الترحيب بالتطبيع.

 

رابط النص الأصلي

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق