أول تصريح لولي عهد الكويت بعد تأديته اليمين.. ماذا قال؟

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

فور تأديته اليمين الدستورية اليوم الخميس، حرص ولي عهد الكويت الجديد، الشيخ مشعل الأحمد، على إلقاء كلمة أمام مجلس الأمة الكويتي.

 

وفي كلمته قال الشيخ مشعل الأحمد: "الكويت ستواصل مسيرتها الداعية للخير والسلام، ونحن على يقين من استمرار بلادنا في مسيرتها الريادية".

 

وأضاف ولي العهد "أؤكد على أن الكويت باقية على التزاماتها العربية والإقليمية والدولية"، بحسب وكالة سبوتنيك.

 

وتعهد أن يكون لأمير البلاد "العضد المتين والناصح الأمين وأن أكون المواطن المخلص الذي يعمل لازدهار وطنه الراعي لمصالحه المحافظ على وحدته الوطنية الساعي إلى رفعته وتقدمه المتمسك بالدين الحنيف والثوابت الوطنية الراسخة ".

 

وأدى الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح اليمين الدستورية وليا للعهد أمام المجلس.

وجاء ذلك بعد أن وافق البرلمان الكويتي، الخميس، بالإجماع على تولي الشيخ مشعل الأحمد، ولاية العهد في البلاد، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الكويتية "كونا".

 

وكان مجلس الأمة الكويتي قال على تويتر إنه وافق بالإجماع، اليوم الخميس، على تعيين الشيخ مشعل الأحمد، المسؤول الأمني المخضرم، وليا للعهد بعد تزكية أمير البلاد الجديد له الأربعاء، بحسب "سكاي نيوز".

 

 

وينص الدستور الكويتي على أن يتم تعيين ولي العهد خلال سنة من تولية الأمير، ويكون تعيينه بأمر أميري ومبايعة مجلس الأمة في جلسة خاصة.

الشيخ مشعل صاحب الـ 80 عاما، هو الأخ غير الشقيق للأمير الجديد وللأمير الراحل.

 

وكان مشعل مرافقا دائما للأمير الراحل خلال جميع رحلاته العلاجية، ومن ضمنها رحلته الأخيرة إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

 

وكان الشيخ مشعل البالغ من العمر 80 عاما، وهو الآخر أخ غير شقيق للأمير الراحل، قد تولى منصب نائب قائد الحرس الوطني الكويتي في عام 2004، وكان يشغل قبل ذلك منصب مدير جهاز الأمن الوطني لمدة 13 عاما.

 

ويقول خبراء إن الأمير مشعل رفض في السابق تولي مناصب سياسية بارزة، مفضلا الابتعاد عن الصراعات السياسية والأدوار العامة.

 

ويمثل تعيين الشيخ مشعل وليا للعهد تناقضا مع السياق الذي بدأت دول خليجية أخرى - السعودية على وجه الخصوص - باتباعه وذلك بتعيين أمراء شباب من الأسر الحاكمة في المناصب القيادية.

 

ومن المقرر أن تجرى انتخابات نيابية في الكويت هذا العام.

أخبار ذات صلة

0 تعليق