فيديو| «سبير».. طائرة بدون طيار لكل جندي «إسرائيلي»

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

يستعد جيش الاحتلال الإسرائيلي لتزويد كل جندي من مقاتليه بطائرة خاصة بدون طيار يمكن إطلاقها من بندقيته الشخصية، وتمنحه في ثوان صورة للوضع في ساحة القتال خلال المعارك.

 

وكشفت القناة "12" العبرية، مساء اليوم السبت، أن جيش الاحتلال بدأ مؤخرا في استخدام طائرة صغيرة بدون طيار يطلق عليها " SPEAR"، يمكنها منح كل مقاتل على الأرض صورة استخبارية مفصلة للميدان.

 

والطائرة بدون طيار، هي صناعة إسرائيلية، وعلى شكل كبسولة سهلة الحمل يمكن إطلاقها بسهولة في السماء، حتى باستخدام السلاح الشخصي للجندي.

 

وبمجرد فتح الكبسولة، تصبح طائرة بدون طيار تراقب لأكثر من ساعة ما يحدث على الأرض، وتوفر إطلالة سريعة للوضع الميداني للقوات القتالية.

 

كما يمكن وضع الـ " SPEAR"، على المركبات والسفن الحربية، ونثرها من الطائرات أو من طائرات أخرى بدون طيار، إذ يمكنها تشكيل فرقة "عيون في السماء" يمكن أن تغطي مساحة كبيرة من الفضاء، بحسب القناة الإسرائيلية.

 

ويقول جيش الاحتلال إن السلاح الجديد يمكنه أن يطور أيضا منظومة السيطرة والرقابة على الحدود الإسرائيلية، فبدلا من نشر شبكة من الكاميرات على طول السياج الحدودي يمكن إطلاق الكابسولات من مواقع يتم اختيارها على طول الحدود، ومن ثم الحصول خلال ثوان على إطلالة لما يحدث في المنطقة.

 

وقالت القناة :" يسمح التطوير الجديد في الواقع بالاستخدام الموسع للتكنولوجيا المتقدمة ذات التكلفة المنخفضة والانتشار الواسع، وسيغير النهج الذي عملت به القوات المقاتلة في مختلف القطاعات حتى الآن".

 

 

وتعد "إسرائيل" من أكبر منتجي ومصدري  الطائرات بدون طيار (الدرون) في العالم، وسبق أن أظهر تقرير نشره معهد البحوث الأمريكي "بروست آند ساليفان"، أن "إسرائيل" هي أكبر مصدر للطائرات من دون طيار في العالم، إذ يشكل حجم هذه الصادرات 10% من الصادرات الأمنية الإسرائيلية.

 

وخلال السنوات الثماني الأخيرة، بلغت قيمة الصادرات الإسرائيلية للطائرات من دون طيار على اختلافها 4.6 مليار دولار. وكان معظم هذه الطائرات ذا استخدام عسكري وقسم صغير منها لأغراض أمنية مثل استخدامها من قبل وزارة الأمن الداخلي ولأغراض الحراسة داخل المدن.

 

الخبر من المصدر..

أخبار ذات صلة

0 تعليق