بعد تعليق 7 أشهر.. عودة صلاة الجمعة للمساجد بالجزائر

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

بعد تعليق دام نحو 7 أشهر في إطار تدابير مواجهة فيروس كورونا المستجد، قرر الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، مساء الأربعاء، عودة صلاة الجمعة بالمساجد بدءًا من 6 نوفمبر المقبل.

 

وقال رئيس الوزراء الجزائري عبد العزيز جراد إن " تبون قرر بعد التشاور مع المجلس الإسلامي الأعلى واللجنة العلمية على مستوى وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات رفع تعليق صلاة الجمعة بداية من يوم الجمعة 20 ربيع الأول 1442 الموافق لـ 6 نوفمبر 2020 كمرحلة أولى في المساجد التي تتسع لأكثر من 1000 مصلي، وذلك عبر كامل التراب الوطني".

 

facebook

وفي السياق ذاته، "قرر الرئيس الجزائري، بعد التشاور مع المجلس الإسلامي الأعلى، فتح قاعة الصلاة بجامع الجزائر في مرحلة أولى بمناسبة الاحتفال بالمولد النبوي الشريف الذي سينظم يوم الأربعاء 11ربيع الأول 1442 الـموافق لـ 28 أكتوبر 2020"، وفقا لوكالة الأنباء الجزائرية.

 

وسجلت وزارة الصحة الجزائرية اليوم، 185 إصابة جديدة بفيروس كورونا (كوفيد-19) و 9 حالات وفاة خلال ال24 ساعة الأخيرة في الجزائر, في الوقت الذي تماثل فيه 111 مريض للشفاء، وفقا لما صرح الدكتور جمال فورار المتحدث الرسمي للجنة رصد ومتابعة فيروس كورونا.



ودعا فورار المواطنين الى الالتزام بإجراءات الوقاية واليقظة واحترام قواعد النظافة والمسافة الجسدية الى جانب الامتثال لقواعد الحجر الصحي والارتداء الالزامي للقناع الواقي.
 

وحتى الأربعاء سجلت الجزائر 53.584 إصابة مؤكدة بالفيروس منها 1827 وفاة و37.603 حالة شفاء.  

 

وفي 17 مارس الماضي، أعلنت الجزائر تعليق صلاة الجمعة والجماعة وإغلاق المساجد مع الإبقاء على الأذان، في إطار تدابير منع تفشي الوباء.


ومطلع أغسطس الماضي قررت السلطات فتح المساجد لكن لصلاة الجماعة وفق شروط التباعد الجسدي، دون الترخيص بعودة صلاة الجمعة.

 

وخلال الأسابيع الأخيرة تعالت مطالب من نقابات للأئمة وأحزاب إسلامية تطالب بعودة صلاة الجمعة بعد استئناف النشاط الاقتصادي والتجاري.
 

 

وفي آخر حصيلة لضحايا الفيروس عالميًا، أصاب كورونا 38 مليونًا و635  ألفًا حالة وأدى إلى وفاة مليون و64 ألفُا، و322 حالة في حين تعافى منه 29 مليونًا و13 ألفا و113 شخصًا حسب موقع "وورلد ميترز" الإلكتروني، المتخصص في رصد ضحايا كورونا بالعالم.

 

 

وللاطلاع على آخر إحصائيات ضحايا كورونا عالميًا اضغط هنا

 

 

 

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق