بايدن ينتصر على جدار منزله.. وترامب: سأعلن النصر فور حدوثه

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

زار المرشح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية جو بايدن، منزله القديم، وكتب على أحد جدرانه "من هذا البيت إلى البيت الأبيض"، فيما صوت محامي المرشح الجمهوري دونالد ترامب لصالح بايدن في الانتخابات التي انطلقت اليوم الثلاثاء.

 

وفي إطار الحرب النفسية التي يخوضها المتنافسان بضراوة على المكتب البيضاوي، زار بايدن منزل طفولته في مدينة سكرانتون ‏الواقعة بولاية بنسيلفانيا وكتب على أحد جدرانه "من هذا البيت إلى البيض الأبيض بعون الله"، ووقع تحت عبارته بتاريخ اليوم 3 نوفمبر 2020.

 

 

يجري التصويت في الانتخابات الأمريكية العاصفة على قدم وساق، بعد أن شارك بالفعل أكثر من 100 مليون أمريكي في التصويت المبكر، أي ما يمثل 72% من جميع الناخبين في الانتخابات الرئاسية السابقة عام 2016.

 

وكرس المرشح الديمقراطي جو بايدن الساعات الأخيرة من الحملة الانتخابية لبنسلفانيا، الولاية التي ولد فيها، ولقاء الناخبين في الولاية المتأرجحة التي تعتبر أحد مفاتيح النصر.

 

وزار بايدن صباح اليوم قبر ابنه الراحل "بو" الذي توفي بسرطان المخ قبل خمس سنوات. وصل بايدن مع زوجته جيل وحفيدتيه فينيجان وناتالي إلى كنيسة القديس جوزيف في ويلينغتون بولاية ديلاوير. بعد زيارة قصيرة للكنيسة، وصل الأربعة إلى مقبرة الكنيسة حيث دفن ابنه. وغالبا مع أشار بايدن خلال حملته الانتخابية إلى شجاعة "بو" الذي قاتل في العراق.

 

 

 

كانت المحطة الأولى لبايدن في ولاية بنسلفانيا يوم الانتخابات هي مدينة سكرانتون، حيث صوت العديد من سكان الطبقة العاملة في عام 2016 لصالح ترامب. عاش بايدن في سكرانتون حتى سن العاشرة.  قال المرشح الديمقراطي وهو يخاطب مجموعة صغيرة من حوالي 100 شخص "من الجيد أن تكون في المنزل".

 

أما ترامب، فعقد ترامب آخر تجمع انتخابي له الليلة الماضية  في غراند رابيدز في ميشيغان- حيث أنهى أيضا حملته الانتخابية لعام 2016.

 

بعد التجمع الانتخابي، عاد ترامب إلى البيت الأبيض، حيث مكث نهاًا. وصوت ترامب، في الانتخابات. كما شارك بايدن في التصويت المبكر الأسبوع الماضي.

 

 

وتناول ترامب اليوم الثلاثاء في بداية يوم الانتخابات في مقابلة مع قناة فوكس نيوز إمكانية إعلان فوزه قبل أن تتضح النتائج النهائية. وقال إنه سيعلن النصر بمجرد حدوثه. وأشار إلى أنه في رأيه لديه فرصة للفوز.

 

 

وفي سياق متصل، أعلن المحامي الشخصي السابق لترامب، تصويته لصالح المرشح الديمقراطي جو بايدن ونائبته كامالا هاريس في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، التي انطلقت عبر التصويت المباشر اليوم.

 

ونشر مايك كوهين، تغريدة عبر صفحته الرسمية على "تويتر" قال فيها: "خمنوا ما فعلته اليوم"، ثم أضاف وسم "بايدن هاريس" في إشارة لتصويته لصالح المرشح الديمقراطي.

 

وعمل مايك كوهين لمصلحة ترامب منذ العام 2006 وحتى مايو 2018، وبعدها بشهر بدأ تحقيق فيدرالي ضده أدى إلى سجنه بتهم "التهرب الضريبي والبيانات الكاذبة وانتهاكات تمويل الحملات الانتخابية".

 

ويقضي الرجل حاليا ما تبقى من عقوبته البالغة 3 سنوات في منزله في نيويورك، بعدما أطلق سراحه من السجن وسط مخاوف من انتشار كورونا.

 

وسبق أن انقلب كوهين على ترامب، ووصفه بـ"الغشاش والكذاب والمتنمر والفاسد والعنصري والمخادع والمعتدي" وقال إنه ذلك الشخص المهتم باستغلال الرئاسة للحصول على فوائد مالية شخصية. فيما رد ترامب باعتبار كوهين مجرد "جرذ وكاذب".

 

وحال خسر ترامب، فسيكون رابع رئيس في التاريخ الأمريكي يفشل في الفوز بولاية ثانية.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق