صهاينة يدنسون باحاته الشريفة.. الأقصى الأسير ينزف تحت الحصار (فيديو)

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

لم تتوقف الاستفزازات الصهيونية تجاه المقدسات الإسلامية على أرض فلسطين، فالكيان لم يترك يوما إلا وسجل فيه جريمة تضاف إلى سجل جرائمه ضد الشعب الفلسطيني ومقدساته، لعل أبرزها الاقتحامات اليومية لمسرى النبي صلى الله عليه وسلم.

 

وقبل ساعات، سمحت شرطة الاحتلال الإسرائيلي صباح الأربعاء، لعشرات المستوطنين المتطرفين باقتحام المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة.

 

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة بأن 69 مستوطنًا بينهم 26 طالبًا يهوديًا اقتحموا المسجد الأقصى خلال الفترة الصباحية، ونظموا جولات استفزازية في أنحاء متفرقة من باحاته.

 

 

وأوضحت أن مرشدين يهود قدموا للمستوطنين شروحات عن "الهيكل" المزعوم خلال الاقتحام، وسط محاولات لأداء طقوس تلمودية في المسجد، وتحديدًا في منطقة باب الرحمة.

 

وأغلقت شرطة الاحتلال باب المغاربة الساعة العاشرة والنصف صباحًا عقب انتهاء فترة الاقتحامات الصباحية، علمًا أن هناك جولة ثانية بعد صلاة الظهر.

 

وتفرض شرطة الاحتلال قيودًا على دخول المصلين الوافدين من القدس والداخل الفلسطيني المحتل للمسجد، وتحتجز بطاقاتهم الشخصية عند بواباته الخارجية.

 

 

ويتعرض المسجد الأقصى يوميًا لاقتحامات وانتهاكات من المستوطنين وشرطة الاحتلال، فيما تزداد وتيرتها في الأعياد اليهودية.

 

وتحاول سلطات الاحتلال بين الفينة والأخرى تحت ذرائع متعددة إغلاق المسجد الأقصى أمام المصلين، في محاولةٍ لإفراغه وفسح المجال أمام اقتحامات المستوطنين اليومية.

 

وازدادت وتيرة اعتداءات الاحتلال على المسجد الأقصى وارتفعت خلال الفترة الماضية، استمراراً لسياسة التضييق التي تستخدمها سلطات الاحتلال ضد المقدسيين.

 

ويستمر الاحتلال الإسرائيلي في انتهاك الحقوق الفلسطينية وسلب أرضهم منذ 72 عامًا، ما خلف خلالها الآلاف من الشهداء والجرحى فضلا عن تدمير آلاف المزارع والمنازل الفلسطينية.

 

للتذكير بجرائم الصهاينة ضد الأقصى.. شاهد الفيديوهات التالية:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق