بالأرقام.. فرز «أصوات البريد» يقلب الدفة لصالح بايدن

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

رغم أن لغة الأرقام والحسابات كانت تصب في صالح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للظفر بولاية رئاسية ثانية استنادا على تقدمه في ولايات لم تُحسم بعد، وكانت مظللة باللون الأحمر الجمهوري لكن استئناف فرز الأصوات يبدو أنه سيقلب الموازين رأسا عن عقب لصالح المرشح الديمقراطي جو بايدن.

 

وكشف البث المباشر لنتائج الانتخابات الأمريكية  بوكالة أسوشيتد برس والذي يعرضه محرك جوجل تغير الحظوظ على نحو دراماتيكي.

 

ويعتمد النظام الانتخابي الأمريكي على ما يعرف باسم "المجمع الانتخابي" الذي يمنح كل ولاية عددا محددا من الأصوات أو النقاط بحيث يفوز المرشح الذي يحصل على 270 نقطة.

 

وقبل استئناف الفرز، كان بايدن يملك في جعبته 238 صوتا مقابل 214 صوتا لترامب.

 

واستؤنفت عملية عد الأصوات في ولايات جورجيا التي تملك 16 صوتا، وميتشجيان (16) ونيفادا(6 أصوات) ونورث كارولاينا (15 صوتا) وبنسلفانيا(20 صوتا) ووسكونسن(10 أصوات).

 

ويتقدم ترامب في جورجيا بعد الانتهاء من فرز 95% من الأصوات.

 

كما تشير النتائج إلى تقدمه في نورث كارولاينا بعد فرز 94% من الأصوات، وكذلك في بنسلفانيا بعد الانتهاء من فرز أصوات 64% من الذين أدلوا بأصواتهم في تلك الولاية.

 

ويعني ذلك أنه إذا استمر الحال على ما هو عليه سيحصد ترامب 51 صوتا إضافيا أي يصل إلى 265 صوتا.

 

أما بايدن فيتقدم في ولايات ميتشجيان ونيفادا وويسكونسن.

 

وإذا استمر تقدم المرشح الديمقراطي، سوف يضيف إلى رصيده 36 صوتا بمجموع 274 وهي كافية لفوزه بالانتخابات الرئاسية.

 

وانتقدت شبكة "سي إن إن" لجوء ترامب مبكرا إلى الادعاء بفوزه بالانتخابات ومطالبته بالتوقف عن فرز باقي أصوات الولايات المعلقة.

 

ووصفت الشبكة الأمريكية هذه السلوكيات بأنها صفعة للديمقراطية.


 

أخبار ذات صلة

0 تعليق