انتخابات أمريكا.. اعرف قواعد إعادة إحصاء أصوات الولايات الحاسمة

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

 

دعت حملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى إعادة إحصاء الأصوات في ولاية ويسكونسن ورفعت دعاوى قضائية لوقف الإحصاء في ميشيجان وبنسلفانيا وطلبت من قاض في جورجيا أن يصدر أمرا بفصل بطاقات الاقتراع التي تصل متأخرا وتأمينها كي لا تُحصى.

 

وتختلف قوانين الولايات الحاسمة، التي ما زال موقفها متأرجحا ما بين ترامب وبايدن،  فيما يتعلق بإعادة فرز وعدد الأصوات، بحسب مواقع راديو مونت كارلو، ففي أريزونا ينص قانون الولاية على إعادة الإحصاء التلقائي للأصوات عندما يكون هامش الفوز بين مرشحين أقل من أو يساوي 0.1 نقطة مئوية، ولا يوجد موعد نهائي محدد لاستكمال إعادة الإحصاء.

 

أما في جورجيا، فإن القانون لا ينص على إعادة الإحصاء التلقائي، لكن يمكن للمرشح أن يطلب إعادة الإحصاء إذا كان هامش الفوز أقل من أو يساوي 0.5 نقطة مئوية، ويجب طلب إعادة الإحصاء في غضون يومين عمل بعد اعتماد النتائج.

 

وتتفق قوانين ميشيجان مع ولاية أريزونا في النص على إعادة الإحصاء التلقائي للأصوات، وذلك إذا كان هامش الفوز أقل من أو يساوي ألفي صوت، لكن يجب تقديم طلب إعادة الإحصاء في غضون 48 ساعة من الإحصاء الرسمي للأصوات.

 

وكذلك الحال في ولاية نورث كاروينا، بشرط أن يكون هامش الفوز أقل من أو يساوي نقطة مئوية واحدة.

 

وبالنسبة لولاية نيفادا، فإن القانون لا ينص على إعادة الإحصاء التلقائي، وإنما يمكن للمرشح المهزوم أن يطلب إعادة الإحصاء، بغض النظر عن هامش الفوز، ويجب طلب إعادة الإحصاء في غضون ثلاثة أيام عمل من الإحصاء الرسمي للأصوات.

 

أما في بنسلفانيا، فإن عملية إعادة الإحصاء تجري بشكل تلقائي إذا كان هامش الفوز أقل من أو يساوي نصف نقطة مئوية. كما أن هناك طريقتان أخريان لطلب إعادة الإحصاء تشمل طلب توقيع ما لا يقل عن ثلاثة ناخبين يشهدون على حدوث خطأ في إحصاء الأصوات، أو الذهاب إلى محكمة الولاية لتقديم التماسات تزعم وقوع تلاعب وأخطاء.

 

وفي ويسكونسن، لا ينص القانون على إعادة الإحصاء التلقائي، لكن يمكن طلب إعادة الإحصاء الكلي أو الجزئي إذا كان هامش الفوز أقل من أو يساوي نقطة مئوية واحدة.، على أن يتم تقديم الطلب بحلول الخامسة من مساء أول يوم عمل بعد الإحصاء الرسمي للأصوات.

 

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد هدد، اليوم الخميس، بتقديم مزيد من الطعون القضائية على نتائج الانتخابات الرئاسية في عدد قليل من الولايات، زاعما دون دليل حدوث تزوير في ولايات فاز فيها منافسه الديمقراطي جو بايدن على ما يبدو.

 

وكتب ترامب في تغريدة على تويتر، دون أن يذكر ولايات محددة أو أمثلة على عمليات تزوير مزعومة "سنطعن على (نتائج) جميع الولايات التي فاز بها بايدن مؤخرا بسبب التلاعب بأصوات الناخبين والتلاعب بالانتخابات في الولايات".

 

وفي تغريدة سابقة طالب الرئيس الأمريكي بوقف فرز الأصوات، قائلا:" أوقفوا فرز الأصوات"، وتلك ليست المرة الأولى فقد طالب، الأربعاء، المحكمة العليا بالتدخل لوقف فرز أصوات بعض الولايات الأمريكية.

 

وبعد الإعلان السابق لأوانه بانتصاره على منافسه الديمقراطي جو بايدن، عاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مرة أخرى مطالبا المحكمة العليا بالتدخل ووقف فرز الأصوات في العديد من الولايات المتأرجحة.

 

ومن جانبها، قالت حملة الرئيس دونالد ترامب، اليوم الخميس، إنها تتوقع الشروع في إجراءات قانونية إضافية في ولايتي بنسلفانيا ونيفادا وتوقعت أن يفوز الرئيس الجمهوري في الانتخابات بحلول مساء الجمعة على أقرب تقدير.

 

وقال مدير الحملة بيل ستيبين، في مؤتمر عبر الهاتف، إن فرص ترامب في حسم السباق الرئاسي "جيدة".

وأفاد مستشار الحملة جيسون ميلر، بأنه يتوقع اتخاذ إجراء قانوني في ولاية بنسلفانيا لضمان الاطلاع على بطاقات الاقتراع السابقة التي أُحصيت في تلك الولاية.

 

وأشارت الحملة إلى أن هناك مخالفات "غير نظيفة" مورست أثناء التصويت وبعض المتوفين جرى احتساب أصواتهم، لافتة إلى أنها تمتلك تقارير تؤكد أن عددًا كبيرًا من المصوتين عبر البريد ليسوا ناخبين مسجلين.

 

وأوضحت الحملة، أن ما تسعى إليه هو التدقيق في احتساب صوت كل ناخب بشفافية ونزاهة وضمان إتاحة الرقابة على عملية التصويت للجميع.

وعلى الطرف الأخر، أعلنت حملة المرشح الديمقراطي للانتخابات الأمريكية جو بايدن، أن الفوز في الانتخابات أصبح وشيكًا، مشيرة إلى أن رد فعل الرئيس دونالد ترامب على نتيجة الانتخابات "يائس".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق