فيديو| بيلد: هذه الهولندية أغبى وزيرة دفاع في أوروبا

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

 وصفت صحيفة بيلد الألمانية وزيرة الدفاع الهولندية، أنك بيليفيلد، بأنها الأكثر استهتارًا وغباءًا بين وزراء الدفاع في الاتحاد الأوروبي، وذلك بسبب نشرها على تويتر صورة تحتوي على الكود السري لاجتماع وزراء الدفاع على برنامج زووم، ما أدى إلى اختراق صحفي الاجتماع، حيث استطاع تسجيل الدخول بسهولة عبر البرنامج بسبب خطأ غبي من وزيرة الدفاع الهولندية.

وكانت  وزيرة الدفاع الهولندية، أنك بيليفيلد، قد غرّدت على تويتر، ونشرت صورة لمؤتمر وزراء دفاع الاتحاد الأوروبي السري الذي كان على وشك البدء، وتكمن المشكلة في أنّ الصورة التي نشرتها أظهرت 6 أرقام من رمز الوصول لاجتماع وزراء دفاع الاتحاد الأوروبي على تطبيق زووم.

 

وبعد ذلك مباشرة، جرّب صحفي من محطة التلفزيون الهولندية RTL Nieuws ببساطة تبديل الأرقام من واحد إلى تسعة في الجزء الأخير من رمز الوصول، ثم نجح في الوصول إلي اجتماع وزراء الدفاع،  وكانت الفضيحة مدوية. 

 

وبعد أن استطاع الصحفي والمراسل الهولندي دانييل فيرلان الدخول إلى الاجتماع السري،  لوح  وحيا جميع المشاركين بطريقة ودية، الأمر الذي دفع الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيب بوريل، بتوجيه تهديد للمراسل الهولندي، قائلًا: "من الأفضل تسجيل الخروج بسرعة قبل وصول الشرطة إليك"، ورد الصحفي قائلًا: "وداعًا"، ثم تمّ إلغاء الاجتماع بعد ذلك بوقت قصير.

 

وبعدها حاولت وزيرة الدفاع الهولندية استدراك الخطأ من خلال بيان رسمى من وزارة الدفاع مفاده أنّ الخطأ كان بسبب أحد الموظفين،  ولكنه لم يتطرق على الإطلاق إلى التغريده التي نشرتها الوزيرة الهولندية على تويتر دون انتباه منها.

 

 

 

وأشارت صحيفة بيلد إلى أن المرأة التي ارتكبت هذا الخطأ الذي كان يمكن أن يكون له عواقب وخيمة (على سبيل المثال، إذا كان جهاز مخابرات أجنبي وليس الصحفي هو الذي حصل على الكود السري  للاجتماع السري)،  هي أنك بيليفيلد، التي كانت عضوة في الحكومة الثالثة لرئيس الوزراء مارك روتي منذ عام 2017، وتعتبر السياسية البارزة من بلدة هولندية صغيرة، وهي من مواليد 1962، ومتزوجة ولديها طفلان.

 

وأضافت الصحيفة أنّ أمن الإنترنت والدفاع السيبراني من بين اختصاصات الوزيرة الهولندية، متسائلة: كيف تقع في هذا الخطأ الساذج؟

 

وأوضحت الصحيفة أنّ وزيرة الدفاع الهولندية قادت في وقت مبكر من عام 2018 ، عملية نفذتها المخابرات الهولندية ضد الجواسيس الروس الذين حاولوا استخدام معدات خاصة لاختراق شبكة الانترنت التابعة لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية (OPCW) في لاهاي،  وتم إحباط الخطة،  وتمت مصادرة سيارة سيتروين المستأجرة ومعدات التجسس وطرد جميع عملاء الكرملين الأربعة من البلاد.

 

ومنذ ذلك الحين، تم اعتبار المراة البالغة من العمر 58 عامًا  خبيرة في الأمن السيبراني. وقبل أحد عشر يومًا فقط ، في 10 نوفمبر ، ألقت محاضرة حول التحول الرقمي بمشاركة  وزيرة الدفاع الألمانية أنجريت كرامب كارينباور. 


رابط النص الأصلي

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق