واشنطن ترفع الحوثيين من قائمة الإرهاب وإبقاء عقوبات قادتها

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

لم تمر سوى أيام قلائل على قرار مايك بومبيو، وزير الخارجية الأمريكية السابق، بتصنيف الحوثيين باليمن جماعة إرهابية، الأمر الذي لاقى ترحيبا سعوديا وقتئذ، لكن واشنطن ما لبثت إلا أن أعادت مراجعة القرار بعد تولي جو بادين الديمقراطي الفائز برئاسة البيت الأبيض، على غريمه الجمهوري دونالد ترامب.

 

واليوم الجمعة، أعلنت ألولايات المتحدة،  رفع العقوبات المفروضة على جماعة الحوثي في اليمن وإزالة إسمها من قوائم الإرهاب، مع إبقائها على القيادات مثل عبد الملك الحوثي، وبدر الدين الحوثي ويحيى عبد الحكيم على قائمة الإرهاب.

 

وقالت وزير الخارجية الأمريكية الحالي أنتوني بلينكن في بيان، إن قرار إلغاء تصنيف الحوثيين كمنظمة إرهابية يبدأ من يوم 16 فبراير الجاري، مؤكدا: :سنواصل مراقبة أنشطة الحوثيين المزعزعة للاستقرار لا سيما في البحر والأحمر والهجمات على السعودية.

 وأضاف الوزير الأمريكي في تغريدة على تويتر، أن التصنيف يهدف إلى "محاسبة (الحوثيين) على أعمالهم الإرهابية، بما فيها الهجمات العابرة للحدود التي تهدد السكان المدنيين والبنية التحتية والشحن التجاري".

 

استراتيجية بادبن

 

في الـ5 من فبراير 2021، بدأت إدارة الرئيس الأمريكي بايدن بإجراءات إلغاء ترامب بتصنيف جماعة الحوثي "جماعة إرهابية"، مؤكدة بأن هذا القرار لا علاقة له بنظرتها للحوثيين "وسلوكهم المستهجن"، فيما رحبت الأمم المتحدة بالخطوة الأمريكية.

 

ويأتي إلغاء القرار، بعد وقف الدعم الأمريكي للتحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن دعماً للحكومة المعترف بها دولياً.

 

وقبيل تولي بايدن الحكم أعلن مرشحه لتولي وزارة الخارجية، أنتوني بلينكن، أن واشنطن ستبحث عملية تصنيف الجماعة منظمة إرهابية، فيما أكد مستشار بايدن للأمن القومي جيك سوليفان، أن قرار إدارة ترامب تصنيف جماعة الحوثي في اليمن منظمة إرهابية "سيعيق الدبلوماسية الحاسمة لإنهاء الحرب".

 

وضغطت منظمات دولية والأمم المتحدة تجاه رفض إدراج الحوثي على قوائم الإرهاب موضحة أنه سيقوض الجهود الإنسانية في اليمن، وقد يزيد من تدهور الوضع الإنساني، وارتفاع نسبة المجاعة في البلاد.

 

وبينما ضغطت الأمم المتحدة ومنظمات دولية على الإدارة الأمريكية للتراجع عن القرار الذي دخل حيز التنفيذ في 19 يناير 2021، استجابت إدارة بايدن وألغت قرار إدراج الحوثيين على قوائم الإرهاب.

 

ويواصل الحوثيون قصف مناطق سعودية بطائرات مسيرة رغم دعوات الولايات المتحدة إلى وقف هذه الهجمات بشكل فوري.

 

وأودت الحرب الطاحنة في اليمن والمستمرّة منذ ست سنوات في اليمن بعشرات آلاف الأشخاص وشرّدت الملايين، ما تسبّب بأسوأ كارثة إنسانيّة في العالم وفق الأمم المتحدة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق