فوريس: العسكريون يلفظون ترامب

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

كشف استطلاع رأي نشرته مجلة فوربس تهاوي شعبية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بين صفوف العسكريين.

 

وأظهر الاستطلاع المذكور الذي أجرته مؤسسة "ميليتاري تايمز" المعنية بشوؤن الدفاع تحولًا جذريًّا للهيمنة التي حققها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عام 2016 حينما تفوق في ذلك الوقت على منافسته أنذاك هيلاري كلينتون بفارق 20 نقطة كاملة في شعبيه بين صفوف العسكريين قبل انتخابات الرئاسة.

 

وقال 41% من الجنود الأمريكيين إنهم سيمنحون أصواتهم للمرشح الديمقراطي لانتخابات الرئاسة جو بايدن مقابل 37% ذكروا أنهم يفضلون ترامب.

 

وبالمقابل، أظهرت نتائج استطلاع  2016، أنّ 41% إنهم يفضلون ترامب مقابل 21% أعلنوا تأييدهم للمرشحة الديمقراطية آنذاك  هيلاري كلينتون.

 

وأشارت نسبة كبيرة من العسكريين  المشاركين في استطلاع 2020 إلى عدم اعتزامهم التصويت في انتخابات نوفمبر المقبل.

 

واستطرد التقرير: "عادة ما يبلي الجمهوريون بلاء حسنا في استطلاعات الانتخابات الرئاسية بين أوساط العسكريين لكن الوضع اختلف هذه امرة".

 

ووفقا للأرقام، فإن 16% من بين أكثر من 1000 عسكري  شاركوا في الاستطلاع ينتمون لصفوف الحزب الديمقراطي مقابل40% من الجمهوريين، و44% من المستقلين أو التابعين لأحزاب أخرى.

 

وأردف التقرير: " 50% من العسكريين المشاركين  في  استطلاع الرأي الأخير لديهم وجهات نظر سلبية بشأن الرئيس دونالد ترامب مقابل  37% في بداية ولايته الرئاسية".

 

ووفقًا لميليتاري تايمز، فإن شعبية ترامب تتضاءل أكثر  بين صفوف العسكرين أصحاب الرتب المنخفضة.

 

بيد أن نسبة استياء العسكريين من ترامب ما تزال أقل من تلك التي حققها سلفه الديمقراطي باراك أوباما وقت مغادرته منصبه في يناير 2017.

 

وبلغت نسبة الاستياء من باراك  أوباما آنذاك 52%.


رابط النص الأصلي
 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق