فيديو| كواليس لقاء وزيرة خارجية إسبانيا بحكومة الوفاق الليبية

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أكّدت إسبانيا اليوم الاثنين دعمها لحكومة الوفاق الليبية ـ المعترف بها دوليًا ـ وللبيان الذي أصدره السراج في 21 أغسطس الماضي، والذي يشمل وقف إطلاق نار، ونزع السلاح في مناطق سرت والجفرة والهلال النفطي، واستئناف إنتاج وتصدير النفط، وإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية في شهر مارس المقبل.

 

  جاء ذلك خلال اجتماع  وزيرة خارجية إسبانيا أرانشا غونزاليز لايا، مع فايز السراج رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية ـ المعترف بها دوليًا ـ في طرابلس خلال بحثهما تطورات الأوضاع في ليبيا. بحسب بيان صادر عن المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي.

facebook

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي، أنّ الوزيرة الإسبانية أعربت عن سعادتها بزيارة طرابلس ونقلت تحيات رئيس الوزراء الإسباني، بيدرو سانشيز، كما جددت الدعوة الموجهة إلى رئيس حكومة الوفاق للقيام بزيارة رسمية لإسبانيا.

 

من جانبه، شدد السراج، خلال اللقاء، على عمق العلاقات التي تربط ليبيا وإسبانيا، مشيدًا بموقف مدريد الداعم لحكومة الوفاق الوطني وللمسار السياسي في ليبيا، وفقا لما أورده البيان ذاته.

facebook

وأطلع رئيس المجلس الرئاسي الليبي الوزيرة الإسبانية على تطورات الأوضاع في ليبيا وما تواجهه العملية السياسية من تدخلات وعراقيل تحتاج لموقف دولي حازم تجاهها. غير أنه لم يحدد طبيعة تلك العراقيل.

 

وشكر السراج الوزيرة غونزاليز لايا على دعوتها له لزيارة إسبانيا التي قبلها على أن يتم تحديد موعد لها في وقت لاحق.

 

ومنذ سقوط نظام معمّر القذافي في العام 2011، تشهد ليبيا نزاعات متتالية أرهقت شعب البلد الذي يملك أكبر احتياطي نفطي في إفريقيا.

 

وتشهد ليبيا انقسامًا حادًا في مؤسسات الدولة، بين الشرق الذي يديره مجلس النواب والجنرال خليفة حفتر، والقسم الغربي من البلاد الذي يديره المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني برئاسة فايز السراج، وهي الحكومة المعترف بها دوليًا.

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق